شكوى ضد هيئة إستثمار كركوك

دولة رئيس الوزراء المحترم

 


 

السيد رئيس هيئة النزاهة المحترم


 

السيد رئيس الهيئة الوطنية للإستثمار


  

شكوى ضد هيئة إستثمار كركوك


  

تتواصل ممارسات التلكؤ والتباطؤ والمناقشات المقيتة في هيئة استثمار كركوك وعلى جميع المستويات في الآونة الأخيرة ، ووصلت الأمر الى إحالة بعض المشاريع الرئيسية المهمة الى شركات ومقاولين محتالين اتفقوا مع السيد مدير الهيئة فلاح عبدالرحمن البزركاني وعضو اللجنة المهندس عبد الكريم حيث تم إحالة مشروع مدينة الألعاب الى مقاول تلكأ في التنفيذ وتم بيع العقد الى مقاول آخر وجنيت أرباح تلك الصفقة حيث لازلت الأعمال متوقفة وهذا قد أحدث جدلا واسعا بين الأوساط الشعبية حول عمل هذه الهيئة اللاكفوءة والمخترقة من قبل أشخاص وأحزاب متنفذة في كركوك من خلال مديرها فلاح عبدالرحمن وعضو الهيئة عبدالكريم ..والأخير متورط في قضية إحالة مشروع بناء مركز تسوق محاذات مديرية كركوك الى شركة ارض الرحاب للاعمار والبناء ومجموعة شركات الصالحي وبإشراك شقيقه  ليكون بذلك شريك الشركة طيلة سنوات الإستثمار ويجني الأرباح والإيجارات بالاشتراك مع المدير تحت أسم المقاول شقيق عبدالكريم ليبعد الشبهات عن نفسه ..حيث قام بإشراك شقيقه لأنه لايتمكن الدخول في الشراكة الغير القانونية في مشروع يعمل هو موظفا وعضوا في لجنة الأختيار في الدائرة ولهذا أقحم أخيه في هذا الأمر حتى لاينكشف اللعبة  بعد كشف أوراق وتصاميم وتفاصيل المشاريع المقدمة من قبل الشركات لشركة أرض الرحاب  وشقيق عبدالكريم (المتهم بقضايا فساد والنصب مؤخرا على أحد المواطنين مبلغا وقدره 80 ألف دولار ) والإلتفاف على تصاميم أحسن الشركات المقدمة وإهمال جميعها وخاصة وانها صرفت الأموال الطائلة على التصاميم المقدمة وقد تم خدع الأعضاء الآخرين في اللجنة والضغط عليهم للموافقة على إحالة المشروع دون وجه حق الى شركة أرض الرحاب والصالحي

نحن نطالب من السيد القاضي السيد رحيم العكيلي رئيس هيئة نزاهة العراق ومن دولة رئيس الوزراء والسيد سامي الأعرجي رئيس الهيئة الوطنية للإستثمار بفتح تحقيق فوري حول هذا الموضوع مع مدير الهيئة فلاح عبد الرحمن والعضو عبد الكريم وشقيقه حيث لم يعد السكوت على هذا الفساد الاداري من قبل هؤلاء الأشخاص ممكناً والتجاوز المستمر والمواطنون محرمون من أبسط الخدمات وينتظرون بفارغ الصبر المشاريع التي تخفف من همومهم , ولم يعد ممكنا وفق بعض الموظفين في هيئة استثمار كركوك الذين فاض بهم الأمر بعد المعاملة السيئة للمدير والمدعو عبدالكريم حيث وجه بعض الموظفين في الدائرة صرخة استغاثة لهيئة النزاهة ورئيسها القاضي العكيلي والسيد سامي الأعرجي ودولة رئيس الوزراء للتحقيق مع هؤلاء ووقف ما يجري من نهب وفساد واتفاقات مع شركات ركيكة في الوقت الذي يعاني المواطن من الأوضاع المأساوية في المدينة وهؤلاء هم من وراء نزول الناس الى الشوارع مطالبين باستقالاتهم واحالتهم الى المحاكم والذي بدأ ينعكس سلبا على سمعة الحكومة المركزية وعملها وبسبب هؤلاء قد تعطل تنفيذ مشاريع كثيرة كانت ستحسن من الواقع المعيشي للمواطنين.

نطالب السيد مدير هيئة النزاهة في محافظة كركوك السيد شوان صالح بعدم التحييز الى السيد فلاح عبدالرحمن والمدعو عبدالكريم والتغطية على هذا الموضوع الخطير ونطالبهم بفتح تحقيق رسمي مع المذكورين أسمائهم ونبعث في نفس الوقت نسخة من هذه الشكوى الى السيد العكيلي رئيس هيئة النزاهة والسيد رئيس الهيئة العام للاستثمار والسيد الأمين العام لرئاسة الوزراء ونطالب بفتح تحقيق رسمي مع المدعو عبدالكريم وشقيقه وشركة أرض الرحاب , وإذا لم تتخذ الدوائر المختصة الأجراءات الكفيلة بذلك سنقدم شكوى الى هيئة النزاهة العام في بغداد والى دولة رئيس الوزراء العراقي وننشر هذا العمل الغير القانوني في جميع المواقع الألكترونية وبما فيها منظمة الأمم المتحدة اليونامي وهو دليل قاطع على فساد خطير يعاني منه المواطن العراقي تنفذ من قبل هؤلاء المترفين الذين يتسببون المآسي للناس والخسائر الفادحة للشركات المحلية الجيدة والعالمية التي تريد خدمة العراق وأهله

مواطن عراقي

كركوك

17.3.2011

نسخة الى

 مكتب رئيس الوزراء المحترم

 مكتب القاضي رحيم العكيلي المحترم.

 السيد سامي الأعرجي المحترم

السيد محمد العلاف الأمين العام لرئاسة الوزراء

المفتش العام في الأمانة العامة لرئاسة الوزراء

المفتش العام في هيئة الأستثمار الوطنية

هيئة نزاهة كركوك